بيلاروس تهدي التربية والصحة مستلزمات وأدوية

قدمت جمهورية بيلاروس لوزارتي التربية والصحة دفعة جديدة من المساعدات إلى السوريين تضم تجهيزات ولوازم مدرسية وطبية وأغذية وألبسة للأطفال وشاحنتي حمولة وسيارة نقل ومولدات كهربائية.

و أوضح نائب وزير الحالات الطارئة البيلاروسي اللواء إيغور مولوتوف أن المساعدات هي الدفعة الرابعة المقدمة للشعب السوري ضمن برنامج بدأ عام 2015 مؤكداً استمرار تقديم الدعم وتعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين.وجاء ذلك في تصريح صحفي خلال زيارته لمبنى المراكز الطبية التخصصية في منطقة الزاهرة ومدرسة أحمد أسعد كادك بدمشق.

وأضاف مولوتوف أن هدف زيارة بعض المؤسسات السورية الاطلاع على احتياجات الشعب السوري وتحديدها من أجل الشحنات القادمة ولقاء المستفيدين من المساعدات.

وبين عبد الكريم الخضر مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة التربية أن المساعدات المدرسية تتضمن خزناً ومقاعد وحقائب وألبسة وأحذية وبعض المستلزمات الأخرى وسيتم توزيعها على محافظات اللاذقية وحمص ودمشق مشيراً إلى أن هذه المساعدات تعزز العلاقات بين حكومتي البلدين.

فيما بين مدير تربية دمشق غسان اللحام أن المساعدات تحمل معاني ودلالات كبيرة عن متانة وعمق العلاقات بين البلدين الصديقين كما أنها تخفف الأعباء المادية عن الأسر وتحفز التلاميذ على مواصلة تعليمهم.

وثمن مدير صحة دمشق الدكتور محمد رامز أورفلي دعم جمهورية بيلاروس وكل الدول الصديقة للشعب السوري عموما وللقطاع الطبي بشكل خاص الأمر الذي ساهم باستمرار في توفير الخدمات الصحية للمواطنين وتلبية احتياجاتهم.

ريم سعيد يوسف

 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله